القائمة الرئيسية

الصفحات

سبب وحل مشكلة تم تقييد الاعلانات على أدسنس وأدموب



مشكلة تقييد الإعلانات على أدموب وأدسنس أصبح الكثير يعاني بهذا المشكل في الآونة الأخيرة مع عدم وجود دليل واضح مخالفة تسبب في ظهور هذه المشكلة ، وتطول مدة هذا التقييد كما قالت جوجل إلى شهر وتمتد أكثر في بعض الأحيان ، وقيل أنه قل من حدف الحسابات مع العلم أن بعض المطورين أصبحو يفضلون حدف الحساب ولا ظهور هذا المشكل الذي طرحته جوجل بكثرة مؤخرا .



بخصوص ظهور المشكل في أدموب فيتم التقييد على الحساب بالكامل ، فبعد أن كنت نشرت أول تطبيق على جوجل بلاي مرت بعض الأيام وظهر مشكل تقييد الاعلانات فبدأت ابحث عن الخطأ فلم اجد فعرفت ان جوجل اطلقته لاحد الاسباب المجهولة ، فانتظرا لمدة طويلة قد تكون فاتت شهرين وتم اعادة الحساب كما كان ، لكن عملت على تطبيق اخر ورفعته على جوجل بلاي وفي اقل من اسبوع عاد مشكل تقييد الاعلانات على حسابي ادموب بالكامل ولحد الان وأنا اكتب هذه التدوينة مرت 26 يوم عند ظهور التقييد ولا زال المشكل على ادموب، وللعم الان طلبات الاعلانات على تطبيقين تصل الى ازيد من 20 ألف طلب إعلان في اليوم ، والظهور قليل جدا وقد يظهر 7 مرات وفي بعض الاخيان قد الى 40 ظهور ، لكن في بعص الاحيان تصل الارباح الى 0.07 او 0.1 دولار ، وهذا قد يدل على ان الارباح في التطبيقات جيدة جدا لمن لا يعاني من مشكلة تقييد الاعلانات بسبب عدم ظهور الاعلانات على العديد من التطبيقات.


إذهب الى مركز السياسات للإطلاع على المشكل هل مازال على قيد الحياة وستجد عنوان يقول -مخاوف بشأن الزيارات غير الصالحة-  ويخبرونك ان سبب التقييد حاليا هو بسبب المخاوف بشأن الزيارات غير الصالحة .


حل مشكلة تقييد الاعلانات على ادموب وادسنس ؟

قد يكون الحل هو الانتظار حتى تختفي الكرونا الفيروس الذي غير طريقة عمل العديد من الشركات حول العالم ومن بينها تغيير طريقة عمل فريق الدعم لجوجل ، فقد اصبحت جوجل تخبر ان الامور اصبحت تتأخر في الرد على العملاء ، فمثلا اذا كنت تنتظر رد من جوجل فاصبح الامر ليس كما كان بالسابق بل طالت المدة على ما كانت عليه بكثير .


الكثير من الحلول موجودة على الانترنت لكن اغلبها لا ينفع فلا تتعب نفسك في ازالة الشفرات الاعلانية اترك الامر كما هو وابحث كم عدد الاشخاص الذين اصبحو يواجهون هذا المشكل ، وابحث مع الكل عن السبب وليس الحل لأن سبب المشكل لا زال مجهول وسنعرف الحل بعد ذلك إن شاء الله ، وتذكر ان جوجل لا تبشر بخير وخصوص للمبتدئين في مجال الربح معها سواء على يوتوب او التطبيقات او بلوجر مع ادسنس فقد اصبحت الامور اكثر تعقيدا للربح من المواقع عن طريق ادسنس ومن تطبيقات الموبايل فغدا او بعد الغد قد تجد جوجل تطرح مشكل جديد على صناع المحتوى على يوتوب يهدد ارباحهم وتعبهم الذي مضى ، والشروط الصارمة قد تطبق فقط علينا نحن العرب ، لذلك نتمنى لو ظهرت شركة اعلانية عربية قوية يعتمد عليها كل صناع المحتوى العربي كما فعلها الصينيون فأغلبهم لا يعملون مع جوجل فلديهم محركات بحث خاصة بهم ومواقع خاصة ربحية خاصة بهم فقط .


أتمنى أن تصل الفكرة للمهتمين في الويب العربي لاني لا أريد أن أطيل في الكلام حول احتكار جوجل فهي لا تحب ذلك .


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع