القائمة الرئيسية

الصفحات

سلسة الخوف من الجمرة الخبيثة إلى فيروس كورونا



في عصر الانترنت وكثرة وسائل التواصل الاجتماعي، وانتشار مجموعة من الأدوات التي تقوم بالتلاعب بالصوت والفيديو والتي تسمح او تضع شخصيات تقول او تفعل شيء كأنه واقعي وحقيقي ، واعتاد الكثير منا رؤية صور وفيديوهات تم التلاعب بها .

كل هذا تم استخدامه في الكثير من الاخبار الوهمية ، ولطالما كانت عدة أقوال تحدر من تصديق كل ما نسمع أو نقرأ حتى قيل "إذا كنت تصدق كل شيء تقرأه من الأفضل أن لا تقرأ" .

هل تصديق كل ما يقال سذاجة أم براءة؟

في الصِغر براءة.

في الكِبر سذاجة.

ليس صحيحاً أن نصدق كلما ما نسمع، فليس كل ما نسمعه من الآخرين صحيحاً، فقد يعتري الكلام بعض المشكلات مثل: انعدام الدقة، الكذب، المبالغة، الخداع، سوء الفهم، لذا فإن ما لا يقره الشرع الحنيف، ولا يصدقه العقل السليم يجب رده وعدم القبول به حتى يوجد دليل عليه.

إليكم أشهر الأخبار التي انتشرت منذ 2001 الى 2002 والتي دائما يتبعها هلع وخوف :

2001- الجمرة الخبيثة ستقتلنا

2002- فيروس غرب النيل يقتلنا

2003 - السارس سيقتلنا

2005 - إنفلونزا الطيور ستقتلنا

2006- إيكولي سيقتلنا

2008 - الانهيار المالي سيقتلنا

2009 - انفلونزا الخنازير ستقتلنا

2012- تقويم المايا يتوقع نهاية العالم

2013- كوريا الشمالية ستسبب الحرب العالمية الثالثة

2014- فيروس إيبولا سيقتلنا

2015- داعش سوف يقتلنا

2016- زيكا فيروس سوف يقتلنا

2018- فيروس نيباه سوف يقتلنا.

2020- فيروس كورونا سيقتلنا

الحقيقة هي: الخوف يقتلك ....

قم بإيقاف تشغيل التلفزيون وإيقاف تصديق كل شيء على وسائل التواصل الاجتماعي ، و خذ بأسباب الوقاية كما يجب 

وفكر! وصلي، واضحك، واستمتع ، وثق بالله دائما.

- استمتع بنمط حياة صحي ، وتناول الطعام أكثر من الطبيعة لتقوية المناعه .

- عش حياتك بطبيعتها ولا تفكر في الأمر بل دع الأمر لمن بيده الأمر .


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع