القائمة الرئيسية

الصفحات

هل حقا فيروس كورونا تمهيد لزرع رقاقة تحت الجلد مستقبلا

 

دعونا اولا نتعرف على الشريحة التي تزرع تحت الجلد

هي شريحة تحتوي على العديد من المعلومات الشخصية وقد تستخدم بدل بطاقة التعريف الشخصية وستخزن بها عدد هائل من المعلومات الخاصة بك وقد تكون مربوطة بقمر اصطناعي لتتبع مكانك اينما ذهبت .

تخيل معي أنك تأتي صباحاً إلى العمل لتقف أمام باب مكتبك أو باب منزلك المقفل ولا تحتاج إلى البحث طويلاً في جيوبك أو حقيبتك عن مفاتح المكتب، ويكفي أن ترفع يدك إلى المتحسس ليُفتح الباب تلقائياً، وقد تشتري أغراضا بدون أخذ المال أو البطاقة المصرفية .

 صحيفة البيان الإماراتية ذكرت التقنية الجديدة التي تتيحها شبكات الجيل الخامس بالإمارات، أن من خلال الشريحة الرقمية التى تزرع تحت جلد الإنسان، والتى قد تستخدم بديلا للمحفظة كفكرة قابلة للتطبيق.

وذكرت أن الشريحة الرقمية التى لا يزيد حجمها عن حبة الأرز، قادرة على تخزين كمية كبيرة جداً من البيانات، مشيرة إلى أن وضع الشريحة تحت الجلد يتم بالحقن الآمن، ويمكن من خلالها تخزين واستحضار بيانات الشخص الصحية أو المالية وغيرها، لافتة إلى أنه يمكن كذلك إجراء عمليات البيع والشراء، أو استخدامها كمفتاح لدخول المنزل أو السيارة.


وتركب الرقاقات بين أصبعى الإبهام والسبابة، وهي تقنية تحديد تردد الراديو، المستخدمة فى بطاقات الائتمان وجوازات السفر، فى حين يمكن قراءة الشرائح بواسطة أى جهاز يدعم تقنية الاتصال قريب المدى، مثل الهواتف الذكية، كما أنها لا تتطلب، إعادة شحن.

وتشهد الإمارات انطلاق أسبوع جيتكس للتقنية، والذى شهد اطلاق شبكة بيانات الجيل الخامس المبتكرة الأولى من نوعها فى المنطقة.

تبقى عدة تساؤلات مطروحة حول تركيب شريحة اليد:

1- هل حقا العديد من الأشخاص لا يريدون ولا يقبلون زراعة الشريحة

2- هل حقا أن فيروس كورونا مصنوع وقد يصل الحد إلى تركيب هذه الشريحات أو الرقاقات لتفادي أي فيروس قد يكون مصعي مستقبلا مثل كورونا.

3- هل حقا أن شريحة اليد هي مخطط صهيوني أو ماسوني .

4- هل حقا هي مثلها مثل كارت ميموري SD

لمن يريد التعرف أكثر حول الشريحة أو الرقاقة فليبحث على يوتوب وستجد فيديوهات مذهلة حول هذه التقنية الصادمة .




هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع